نشر بتاريخ: 2021/05/09 ( آخر تحديث: 2021/06/24 الساعة: 19:27 )

راديو الشباب  

أعرب اتحاد الجاليات الفلسطينية في أميركا اللاتينية والكاريبي (كوبلاك)، عن رفضه واستنكاره للعدوان "الإسرائيلي" العنيف ضد مدينة القدس المحتلة، ومساعي الاحتلال للاستيلاء على المنازل والأراضي.

وناشد "كوبلاك"، في بيان له، الحكومات ومنظمات المجتمع المدني في قارة أميركا اللاتينية، التضامن مع فلسطين والقدس، والتحرك الحثيث من أجل وقف القمع والاحتلال "الإسرائيلي" غير القانوني للأراضي الفلسطينية.

ووصف "كوبلاك" الأحداث الخطيرة في حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية ومحاولات الاحتلال "الإسرائيلي" تهجير عائلات بأكملها من الحي، بـ"إرهاب دولة" تطبقه دولة الاحتلال "الإسرائيلي" ضد السكان الأصليين، في خرق فاضح للقوانين الدولية وقرارات الأمم المتحدة.

وأشاد بكفاح الشعب الفلسطيني على أرضه في مواجهة سياسات القمع والبطش "الإسرائيلية"، مشيرا إلى مواصلة فلسطينيي أميركا اللاتينية والكاريبي تحركهم في فضح ممارسات الاحتلال "الإسرائيلي"، ونضالهم لنصرة فلسطين والقدس وحق شعبنا في تقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة وعصمتها القدس الشرقية.

وفي السياق ذاته، استنكرت الجمعية الإسلامية في البيرو الاعتداءات "الإسرائيلية" الهمجية ضد أبناء شعبنا في مدينة القدس، مؤكدة رفضها القاطع للمخططات "الإسرائيلية" الهادفة إلى تهويد مدينة القدس.

واعتبرت الجمعية، في بيان لها، باسم الجاليات العربية والإسلامية في البيرو، أن ما يقوم به الاحتلال "الإسرائيلي" جريمة نكراء وعدوان جديد يجب التصدي له.

الكلمات الدلالية