نشر بتاريخ: 2022/08/16 ( آخر تحديث: 2022/08/16 الساعة: 10:46 )

راديو الشباب  

أكد رئيس نقابة مربي الدواجن والثروة الحيوانية في غزّة مروان الحلو، اليوم الثلاثاء: "ان المزارع يخسر الآن 2 شيكل في كل كيلو دجاج، وهذه الخسارة ستؤدي لعزوف العديد من المزارعين عن تربية الدواجن أو يصبحوا ملاحقين للقضاء على ذمم مالية، وسيدخلون السجون".

ودعا الحلو خلال حديث إذاعي لراديو الشباب، لجنة العمل الحكومي والمسؤولين للقيام بواجاتهم، وضرورة إنشاء مجلس أعلى مخصص لمتابعة قطاع الدواجن ومراقبة أسعاره، وإدارته، مضيفًا "نحن نقابة وندافع عن حقوق المزارعين ولا يجوز أن يبقى هذا الملف حكرًا على وزارة الزراعة ووزارة الاقتصاد؛ كون الوزارتين لا تشاوران أحد، وإنما تجري قراراتها على الأرض باعتبار أنها قرارات حكومية ولا أحد يستمع لنا".

وتابع: "لا بد من مشاركة المؤسسات المدنية العاملة بهذا المجال لأجل إعادة ترتيبه وترميمه؛ حتى لا ينحدر لمنحدر صعب"، مشددًا على ضرورة العمل على تحديد السعر الأدنى للدجاج كما كان الحال بالنسبة لتحديد السعر الأعلى.

وبالعودة إلى عدم الاستقرار في السوق، لفت الحلو إلى أن أسعار الدواجن مرتبطة-إضافة إلى العرض والطلب- بالغلاء الفاحش بالأسعار.

وقال: "حتى يستطيع المزارع تحصيل رأس ماله لا بد من تحديد حد أدنى للسعر عند 10 شيكل؛ كون الأعلاف غالية بشكل فاحش، وشركات توريد الأعلاف هي من تتحكم بتسعيرة الدجاج".

وطالب الحلو الجهات الحكومية بالتدخل في سعر الأعلاف وحماية قطاع الدجاج حتى نستطيع الإنتاج ، متسائلًا "كيف يرتفع سعر طن العلف 1200 شيكل، خاتما حديثه "اليوم نستورد نحو 20 ألف طن من العلف، لماذا لا تضع الحكومة تسعيرة له، وتراقب المحتكرين، وهذه التسعيرة؟".